الرئيسية - محليات -   قوة عسكرية ضاربة تتحرك من الحدود السعودية دعما للشرعية وتصل هذه المحافظة .. المملكة تتجه لاسقاط المشروع الاماراتي وتفاجئ الانفصالين
  قوة عسكرية ضاربة تتحرك من الحدود السعودية دعما للشرعية وتصل هذه المحافظة .. المملكة تتجه لاسقاط المشروع الاماراتي وتفاجئ الانفصالين
الساعة 08:15 مساءاً (النخبة نيوز / متابعات)

وصلت اليوم الخميس قوة عسكرية كبيرة من الوية الحماية الرئاسية إلى عتق عاصمة محافظة شبوة قادمة من معسكرات الشرعية الحدودية مع السعودية المتواجدة في منطقة العبر بحضرموت (شرقي اليمن).

وقالت مصادر عسكرية  بحسب مأرب برس ان السعودية دعمت تلك القوات بعشرات المعدات والاليات العسكرية.

واشارت المصادر ان هذا التحرك المدعوم من السعودية يأتي في سبيل استعادة الشرعية كل مؤسسات الدولة ، بما فيها تلك التي سيطرت عليها مليشيات الانتقالي المدعومة من الامارات في عدن وابين ومناطق اخرى.

وعن سبب توجه تلك القوات الى شبوة اوضحت المصادر ان عتق ستكون منطلقا لعمليات استعادة الدولة عسكريا وسياسيا وعلى كل الصعد.

وتضم القوة العسكرية التي وصلت عتق أكثر من 50 عربة عسكرية بدعم من السعودية ، للجيش الوطني في شبوة.

 فيما اسارت مصادر اعلامية أن وصول هذه القوات يسبق وصول وفد حكومي رفيع المستوى إلى المحافظة.

يتزامن ذلك مع ما تشهده الدبلوماسية السعودية من حراك كبير قد يفضي الى ابرام اتفاق قريب بين الشرعية ومايسمى المجلس الانتقالي ، تعود بموجبه الحكومة الى عدن ويتولى التحالف بقيادة المملكة تأمين العاصمة المؤقتة بعد ان تنسحب القوات الاماراتية ومليشياتها المسلحة.

 

 

 

 

 

 

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص