الرئيسية - محليات - السلطة المحلية بتعز تحذر من حملات التحريض ضد ابناء الجنوب .
السلطة المحلية بتعز تحذر من حملات التحريض ضد ابناء الجنوب .
الساعة 02:58 صباحاً (النخبة نيوز/ متابعات)

تابعت السلطة المحلية بقلق بالغ بعض ردات الفعل الهوجاء في بعض المواقع الإعلامية التي انبرأت تبث خطاب التحريض والشحن الطائفي ضد اخواننا الجنوبيين القاطنين في محافظة تعز ، من خلال نشر خطابات تحريضية فجة ومزرية ، لاتليق بتعز ولابتاريخها ولانضالها وتضحياتها الجسيمة التي قدمتها في سبيل استعادة الدولة والنظام الجمهوري، والتصدي لكل المفاسد والمظالم التي تطال ابناء الوطن باكمله ، ودفع الظلم عنهم في جميع المحافظات وليس في محافظة تعز فحسب .

آآ آآ 
وقال وكيل اول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي : إن السلطة المحلية وجهت جميع اجهزتها الامنية بمختلف وحداتها بالجاهزية الكاملة ، موجهاً مدير عام شرطة المحافظة ، بالضرب بيد من حديد ضد كل من تسول له نفسه مجرد التفكيرآآ  بالمساس باخواننا من ابناء الجنوب القاطنين في محافظة تعز او الوافدين اليها ، او محاولة التعدي على ممتلكاتهم الخاصة او التعرض لها باي شكل من الاشكال .

واكد المخلافي ، ان السلطة المحلية لن تقف مكتوفة الايدي ضد اولئك المغرضين الذين وجدوا ضالتهم القبيحة في الاحداث الاخيرة الظالمة التي طالت ابناء تعز في المحافظات الجنوبية ، فباشروا عبر مواقعهم الإعلامية وصفحاتهم في مواقع التواصل الإجتماعي بالتحريض المستمر ضد ابناء الجنوب في محاولة بائسة منهم لتهييج الشارع التعزي ضد اخواننا وابنائنا الجنوبين في محافظة تعز .

وطالب وكيل اول المحافظة ، بايقاف كافة حملات التحريض الممنهجة التي تحاول خلط الاوراق وتحريف مظلمة ابناء تعز من خلال تلك الخطابات الغير مسؤولة التي لاتخدم إلا اعداء الوطن من مليشيات الإنقلابيين الذين عجزوا عن شق اللحمة الوطنية بين ابناء الشعب الواحد ، فسعوا بكل قوتهم الى استخدام لغة التحريض القبيح والخطاب العنصري الطائفي المقيت ، آملين من خلال ذلك الوصول الى مبتغاهم في تفتيت الصف وزرع الفرقة بين ابناء الوطن الواحد ، الذي ظل متوحداً وصامدا بجميع اطيافه في مواجهة المشروع الإنقلابي الذي لايستهدف محافظةً بعينها ، بل يستهدف وطناً باككمله .

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
يسرقون وطن بأكمله
المليشيات المسلحة قنابل موقوتة تهدد الوطن